Poema sobre la muerte de Sheikh Al-Uthaymin

Ir abajo

Poema sobre la muerte de Sheikh Al-Uthaymin

Mensaje por Invitado el 31/12/2009, 11:06 pm



Alhamdulillah rabbi al 'alamin wa salatu wa salam 'ala rasulillah wa 'ala aalihi wa sahbihi ajma'in, amma ba'd:

Assalamu alaikum wa rahmatu Allahi wa barakatu

Akhawati aver si alguna puede traducir el poema sola o con ayuda de alguien, in sha Allah, baraka Allahu fiha:



جار الفؤاد وسح الدمع مدرارا وأجج الحزن في أحشائنا نارا
وأظلمت في عيوني كل ناحية ورحت أشحذ كالمسكين أنوارا
إني لاؤمن بالأقدار إن بسمت أو أشهرت سيفها كاليوم إشهارا
أستغفر الله لا ندري فكم منحت منابت الشوك بعد الجرح أزهارا
لكننا مذ رحلت اليوم يا علماً صرنا كما الطود لكن بات منهارا
رحلت يا شيخنا والكف عاجزة بأن تُلَوِّح توديعاً لمن سارا
رحلت يا شيخنا والأرض مجدبة وكنت بالعلم إبراقاً وأمطارا
ما زال يذكركم بالخير كل فتىً وكل من تاه بالأهواء أو حارا
ما زال بالخير كل الناس تذكركم طوبى لمن حاز هذا الخير تذكارا
يا بن العثيمين يا بن الصالح انتفضت لموتكم أمة لم تحص مقدارا
محمد أنت في المنهاج متبعٌ محمداً لم تحد إذ قل من سارا
وقفت تدعو لدين الله مجتهداً ما همكم إذ تلاقي الشر غدارا
ولم تكلبك دنيا طالما عقلت بزيفها غيركم حسراً ومختارا
هبت عليكم رياح كلها فتن فلم تزعزعك ، بل زادتك إصرارا
وصرت تنشدها لما غدت بدداً إن كنت ريحاً فقد لاقيت إعصارا
لما أتتك من الأمراض أوجعها لم تلتفت ووفيت العهد إكبارا
أبرمت عهداً ولم تنقض مواثقه بأن تبيع لباب النفس غفارا
من ذا سينسى ببيت الله درسكمُ والداء يغرز في جنبيك أظفارا
ولا تبالي بنصح للطبيب ، فقد رحلت تطلب جنات وأنهارا
يا رب ، يا رب لا تخلف له أملاً يرجو الجنان ، ويخشى الويل والنارا
واخلف لنا ربنا خيراً يعوضنا ومن عساه فجد بالخير مدرارا


Aquí el audio

Wa assalamu alaikum wa rahmatu Allahi wa barakatu
avatar
Invitado
Invitado


Volver arriba Ir abajo

Volver arriba

- Temas similares

 
Permisos de este foro:
No puedes responder a temas en este foro.